رئيس التحرير: أيمن بدرة
مقالات

نقطة نظام

الفــارق


  بقلم : أيمن بدرة
4/16/2018 9:14:54 AM

> الفارق بين فريقي كرة القدم وكرة اليد في الزمالك هو أن الأول يضم في أغلبه مجرد زائرين يرتدون عباءة المحترفين والثاني من أبناء النادي الذين حصنوا أنفسهم من المشاكل المالية والإدارية وقرروا أن يلعبوا لصالح ناديهم فكانوا الاستثناء في ظل حالة البلاء التي تعيشها القلعة البيضاء.. الحل في أبناء النادي.
> الفارق بين إيهاب جلال المدير الفني للمقاصة وإيهاب جلال المدير الفني للزمالك هو الفارق بين من يبحث عن قيمته ومكانته ومن سلم نفسه للسمسار الذي يعلي قيمة المال علي حساب القيم.
جلال الذي كان في المقاصة حصل علي لقب أفضل مدرب في مصر.
جلال الذي كان في المقاصة وضع نفسه في يد أحد التجار الذين لاتعنيهم قيمة ومكانة وتاريخ والمستوي الفني للمدرب بقدر ما تعنيهم الجوانب المادية.. وهو ما فعله السمسار.
> الفارق بين الاستادات المصرية والاستادات العالمية هو العلم الحديث الذي وضع الشاب المصري الدكتور محمد سراج الدين عضو مجلس ادارة الأهلي في دراسة حصلت علي جائزة دولية، فهل يتم تطبيق ما توصل إليه سراج أم نبقي علي نفس القاعدة "زامر الحي لايُطرب".
> الفارق بين محمد صلاح وكل المحترفين المصريين السابقين أنه الأكثر ارتباطا بالمصريين خاصة المساكين يعطي لبلده ولأهله فيحلق علي جناحي دعوات الملايين الي آفاق النجومية.. شاب يعمل لوجه الله فلا يناساه مولاه.
> الفارق بين مشاهدة مباريات المونديال علي قناة مصرية حتي لو كانت أرضية وبين مشاهدتها علي القناة القطرية هو الفارق بين القنوات الوطنية والإخوانجية.
الحرب علي تشفير المونديال واحتكار الشبكة التابعة لنظام تميم واجب وطني علي كل المسئولين.
> الفارق بين مصر وسوريا أن المصريين تم علاجهم بسرعة من فيروسات المؤامرة بينما كانت هذه الفيروسات قد تمكنت من جسد الشعب السوري.. صحيح لايزال الخونة يبثون عبر وسائل إعلامية وعمليات إجرامية فيروسات جديدة في الجسد المصري ولكن الحمد لله المناعة قوية وتصد الكثير من هجمات التضليل والتخريب العقلي إلا بعض الأجزاء الضعيفة التي لاتزال تتأثر وتجعل عملية الخلاص من المؤامرة تتأخر..
سنستمر في المقاومة.

الكلمات المتعلقة :