رئيس التحرير: أيمن بدرة
الكورة السودانية

اجس الأمني يقلق راحة مدينة روزاريو قبل أيام من زفاف ميسي


  محمد الشحات
6/25/2017 8:42:24 PM

ه
تعيش مدينة روزاريو التي تعاني من معدلات جريمة مرتفعة، علي وقع هاجس أمني قبل أيام من زفاف "ابنها" نجم كرة القدم الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي دعا جمعا من المشاهير الى حفل يقام على مقربة من أحد أخطر أحيائها وأكثرها فقرا.

يوم الجمعة 30 يونيو، يحتفل نجم نادي برشلونة الاسباني الذي أتم السبت عامه الثلاثين، من صديقته لفترة طويلة وأم ولديه انطونيلا روكوتزو، في حفل تضم لائحة المدعوين اليه 21 لاعبا من النادي الكاتالوني مثل لويس سواريز ونيمار، اضافة الى جيرار بيكيه وشريكته المغنية الكولومبية شاكيرا، وسيقام في روزاريو الواقعة على مسافة 300 كلم الى الشمال من العاصمة بوينوس ايريس.

وسينزل المدعوون في "سيتي سنتر"، وهو مجمع فخم يضم فندقا وكازينو، ويتوقع ان يقام فيه أيضا حفل الزفاف. ويقع المجمع على مقربة من حي فقير اشتهر بكونه منشأ عصابة دموية لتجارة المخدرات تعرف باسم "لوس مونوس" ("القرود").

ويقول المسؤول المحلي كارلوس ديل فرادي الذي أعد كتبا عن تجارة المخدرات في روزاريو، لوكالة فرانس برس "ان زفاف ميسي، كما وجود الكازينو على مقربة من الحي، هو استعارة لعدم المساواة".

في 17 يونيو الحالي، وعلى بعد 400 متر فقط من الأضواء الباهرة لمجمع "سيتي سنتر"، قام شخصان على متن دراجة نارية بإطلاق النار على أربع نساء ينتمين الى "لوس مونوس". وأدى الحادث الى مقتل بيترونا كانتيرو (56 عاما)، شقيقة آرييل كانتيرو الزعيم التاريخي للعصابة، والذي يقبع حاليا في السجن.

ويقول ديل فرادي ان أعمال العنف المرتبطة بالمخدرات حصدت أرواح نحو ألف شخص في المدينة خلال الأعوام الخمسة الماضية.

وبحسب تقرير أمني لسلطات محافظة سانتا فيه التي تقع ضمنها روزاريو، بلغ معدل الجريمة في المدينة عام 2016 ضعف المعدل العام في البلاد.

ويقول ديل فرادي انه في حي لاس فلوريس القريب من مجمع "سيتي سنتر"، تحظى عصابة "لوس مونوس" بسيطرة شبه مطلقة، معتبرا انها بمثابة "حكومة أمر واقع" في الحي.

الكلمات المتعلقة :