رئيس التحرير: أيمن بدرة
مقالات

نقطة نظام

أنتم بتلعبوا مع مين؟

أيمـــن بـــدره

12/21/2015 11:26:02 AM


إذا كان احتجاز مواطنين وإتلاف سيارة سياحية‮ ‬وتهديد أرواح آمنين وإثارة الذعر في فندق من فنادق الخمسة نجوم لا‮ ‬يعد جريمة‮ ‬يعاقب عليها القانون،‮ ‬فما هي الجريمة إذاً‮ ‬يا جماعة الألتراس‮.‬
إن ما فعلته المجموعة المنفلتة مع أتوبيس النادي الأهلي قبل مباراة سموحة في هذا التوقيت لا‮ ‬يمكن أن‮ ‬يكون الهدف منه إجبار الدولة علي فتح أبواب الاستاد لدخولهم فقط‮.‬
كله مكشوف
لم‮ ‬يعد خافياً‮ ‬علي أحد أن توجهات هذه المجموعة التي‮ ‬تصدر إلي قياداتها لها أهداف لم تعد خفية علي الكثيرين من المصريين الذين انتهي زمن تعاطفهم وخديعتهم في هذه المجموعة‮.‬
منذ أكثر من ثلاثة أسابيع حذرت في نفس هذا المكان من الانسياق وراء شعار عودة الجماهير لأنه سيفتح علينا جانب من مخطط التدمير الذي لاتزال الجماعة الإرهابية المدعومة من القوي الاستعمارية تحاول تنفيذه علي الأرض‮.. ‬فالحشد الإعلامي والأفلام التآمرية التي‮ ‬يتم الترويج لها عبر بعض الفضائيات المعروفة والصفحات المكشوفة‮ ‬يؤكد أن هناك استهداف لإثارة الذعر بين شباب مصر واستغلال بعض المخدوعين الذين سلموا عقولهم لبعض أذناب الإرهاب لكي‮ ‬يتاجروا بدمائهم،‮ ‬كما فعلوا من قبل في مناسبات عديدة طوال‮ ‬5‮ ‬سنوات مضت‮ !!.‬
تجار الدم
كنت ولازلت وسأظل أخشي علي أرواح المساكين‮ ‬المخطوفين ذهنياً‮ ‬والذين سلموا إرادتهم إلي من‮ ‬يقودونهم إلي الهلاك حتي‮ ‬يتاجروا بدمائهم فيحققوا مكاسبهم الطائلة‮ .. ‬وأهداف الجهات التي تحركهم ولذلك طالبت بعدم الانسياق وراء دعوات ما‮ ‬يسمي بعودة الجماهير لأن ورائها أمر خطير‮.‬
وجاءت فوضي‮ ‬يوم الخميس‮ ‬17‮ ‬ديسمبر لتؤكد أن من‮ ‬يحرك ويوجه قيادات مجموعة الألتراس أجهزة وجماعات لا تريد لمصر ولا لشعبها خيراً‮ ‬ولا أمناً‮.‬
الحمد لله رب العالمين أن أجهزة الأمن كانت تعلم الأهداف الخفية وراء مظاهرة الفوضي العلنية وهي صناعة شهداء من المساكين الأبرياء الذين‮ ‬يتم استخدامهم وقوداً‮ ‬لنار تحرق مصر،‮ ‬وتركت المنقادين أمام من‮ ‬يقودونهم‮ ‬يفقدون آخر لمسات التعاطف‮ .. ‬ولم تتصدي لهم كما كان مخطط لكي لا تخرج الاتهامات المعدة سلفاً‮ ‬ضد الشرطة بأنها اعتدت وقتلت وحطمت وغيرها من السيناريوهات المعدة سلفاً،‮ ‬كما حدث من قبل‮.‬
إلي قيادات الألتراس أنتم عارفين بتلعبوا لصالح مين‮.. ‬وبتلعبوا علي مين؟‮! ‬لكن علي مين‮.. ‬أنتم مكشوفين‮!‬
‮> > >‬
مجلس الحافز
قرار المجلس الأعلي للجامعات بإلغاء الحافز الرياضي في هذا التوقيت وبدون أي دراسة وبدعوي التصدي للمزورين‮ ‬يحمل الكثير من علامات التعجب‮.‬
فالمجلس الأعلي للجامعات بقراره المتسرع‮ ‬يريد أن‮ ‬يقضي علي الأمل الوحيد الذي‮ ‬يدفع الأسر إلي التضحية بالوقت والمال لكي‮ ‬يبقي أبنائهم في مضمار الرياضة‮ ..‬وإذا كان القرار سيسري علي العام الدراسي المقبل فلماذا‮ ‬يتم إصدار القرار في هذا التوقيت‮.. ‬السادة في المجلس الأعلي للجامعات أنتم بتلعبوا مع مين؟ وبتلعبوا علي مين‮.. ‬ليه مش واضحين؟‮!‬
‮> > >‬
مصائب الجبلاية
مجلس إدارة اتحاد الكرة ولا كأنهم كل‮ ‬يوم‮ ‬يقدمون‮ ‬للشعب المصري كارثة‮.. ‬انقسامات ومشاكل وخناقات وسكتنا إخفاقات وسقوط لكل المنتخبات وقلنا هذه هي كرة القدم‮.‬
فضائح في معسكرات واتفاقات مع شركات مشبوهة وعدت‮.‬
لكن أن تتركوا كل هذه المصائب وتتشاجروا علي السفريات وعلي الإشراف علي اللجان،‮ ‬هو حضراتكم لستم مصريين؟‮!‬
سيادتكم تديرون اللعبة من الإمارات ومن البرلمان ومن الفضائيات‮.. ‬هو سيادتكم معانا والا مع مين؟‮ ‬بتلعبوا لصالح الكرة المصرية أم لصالح آخرين؟‮!‬

عدد المشاهدات 6076

الكلمات الدالة :