رئيس التحرير: أيمن بدرة
مقالات

نقطة نظام ...

التجربة الإماراتية

أيمن بدرة

11/9/2015 1:02:04 PM

الفارق بين المصري الذي يعمل في بلده والذي يعمل خارجها بسيط جدا‮.. ‬لذا يكون النجاح المبهر خارج بلدنا لأبناءنا والصراعات والخناقات‮.‬
في الامارات التقيت كوادر مصرية كثيرة تعمل في المنظومة الرياضية الاماراتية‮.. ‬وكلهم والحمد لله سفراء في بلدنا الثاني بين أشقائنا الأعزاء أبناء زايد الخير‮.. ‬أجمعوا كلهم علي أنهم لا يفعلون شيئا خارقا للعادة عما كانوا يحاولون تطبيقه في مصر‮.. ‬ولكن المشكلة التي ربما لا حل لها في مصر هي بعض النفوس المريضة‮.. ‬وشلة العاجزين المعطلين المخربين‮.. ‬فهم لا يعملون ولا يريدون لغيرهم أن يعمل‮.‬
ماكينات الكذب
هذه القلة من المرضي النفسيين هم آفة الرياضة المصرية بل جميع مناحي حياتنا في بلدنا‮.. ‬أنهم يشيعون الاحباط ويعملون علي تشويه المجتهدين إلا إذا كانوا مستفيدين يبتزون الناس الشغيلة وإلا استخدموا ماكينة الكذب وقلة الأدب‮.‬
شبابنا في الامارات يعمل وبس‮.. ‬أمامه هدف واحد هو النجاح فقط وأن يكون عند قدر الثقة التي منحها له أخوتنا في هذا البلد الكريم الذي لا يريد إلا التقدم‮.‬
أما عندنا فإن نفس هؤلاء الشباب وهذه الكوادر عليها قبل أن تعمل أن تستهلك وقتها في تفادي مطبات الفشلة والمبتزين الذين لا يريدون لأي عمل أن يتقدم إلا اذا حققوا منه فائدة شخصية وجمعوا من ورائه المال الحرام والمكاسب بالضلال‮.‬
الغريب أن هؤلاء لديهم قدر كبير من البجاحة والصلف حيث يدعون أنهم رموز الشرف ويرمون الكوادر الناجحة المبدعة المخلصة بالباطل‮.. ‬في دولاب العمل في الامارات ليس هناك فشلة يعرقلون الذين يعملون فهم متفرغون لعملهم ليس لديهم مخاوف من أن أحدا سيعرقلهم‮.‬
تجار الفساد
للأسف الشديد هذه الكتلة العفنة من المخربين أصحاب النفوس المريضة وجدوا فرصتهم لتحقيق مزيد من الدمار وتطفيش المجتهدين المخلصين مع انتشار الفضائيات التي لا حسيب ولا رقيب عليها‮.. ‬وكان استخدام هؤلاء من بين خطوات مخطط الصهاينة لمحاولة هدم الدولة المصرية‮.. ‬وأيضا باستخدام مواقع التواصل الاجتماعي الذي بات مرتعا للخونة والمجرمين من اللجان الالكترونية للجماعات الصهيونية وأذنابها من الإرهابيين تجار الدين والخونة من صبيان السفارات والمرضي النفسيين تجار الفساد‮.‬
سعدت جدا وأنا في الامارات أتابع نجاحات ضياء السيد المدير الفني للاتحاد الاماراتي لكرة القدم‮.. ‬وأيمن سعد المستشار الفني للاتحاد الاماراتي للسباحة الذي يحقق معجزات‮.. ‬والدكتور محمد فضل الله أستاذ القانون الرياضي في أحد أكبر الجامعات هنا وعشرات من زملائي الصحفيين يخوضون التجربة الاماراتية بسلاسة ليس لديهم من يحاول عرقلتهم فكان نجاحهم‮.‬
إن أردنا أن ننطلق بسواعد أبنائنا علينا أن نستأصل العناصر السرطانية الاجرامية التي كانت سببا في كل الانتكاسات التي نتعرض لها في العديد من المجالات وتوحشت منذ‮ ‬5‮ ‬سنوات‮.. ‬استأصلوهم تنجو مصر‮.‬

عدد المشاهدات 5041

الكلمات الدالة :